DMCA.com Protection Status

قصة مقتل نوف السويط

أهلاً ومرحباً بكم زوارنا الأعزاء في موقع الخليج ترند.

خلال الساعات الأخيرة انتشرت قصة بالمملكة عن وفاة “أو قتل” نوف السويط، فما هي القصة ؟

أكدت العديد من المنصات الالكترونية والمواقع الاخبارية ولعل أبرزها ضحيفة المرصد خبر مقتل نوف السوط، مـساء الأمس الخميس الموافق للرابع من آذار-مارس. وقد تداول مستخدم ورواد مواقع التواصل الإجتماعي  نشطاء السوشيال ميديا حيث قد أكّدوا خبر مقتلها، لأسباب مجهولة وبطريقة بشعة اجرامية وذلك بمكان قرب من الحدود السعودية، وحـسب قولهم تم طعنها ثم دعسها بالسيارة، هذه القضية الحديثة والتي تصدرت مواقع الإنترنت وأصبحت حديث المجتمع السعودي كما وقد تم نشر الخبر على الكثير من الصفحات الالكترونية.

ما هي قصة نوف السويط

الشابة نوف السويط قتلت من قبل زوجها محمد الحنتوش السويط حيث كان قد أخذها عند الحدود بالبر “بالصحراء” و طعنها و وقد قيل أنه قد رشها بالرشاش كما ودعس عليها بالسياةه القصة طويلة وقد رفع رواد مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ “#نوف_السويط مع ارفاق الآية “ومن يقتل مؤمناً متعمداً فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولقنه وأعد له عذابا عظيما” وقد تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع الحادثة، وقد دعوا لها بالرحمة والمغفرة، كما قد طالبوا بحقها وهو قتل القاتل حسب ما قد وصفوا..

وقد تساءل النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي عن هذه الطريقة البشعة التي قتلت بها الفتاة والزوجة الشابة! وعن الاستخفاف بأرواح الناس وصار عندهم القتل شيء سهل ؟

وقد أكدت صحيفة المرصد أن أن “نوف” تم قتلها بطريقة بشعة بحفر الباطن حيث تم طعنها ودهسها بالسيارة.

ولم يتبين حتى الآن دوافع الجريمة أو سبب ارتكابها، فيما طالب النشطاء برفع “الهاشتاق” حتى يصل إلى الجهات المعنية لكشف التفاصيل.

بعض التعليقات من تويتر

طالب الآلاف النشطاء عبر منصات التواصل الاجتماعي وبالتحديد على موقع تويتر مساء اليوم، باتخاذ الإجراءات القانونية ضد الزوج، ولك بتهمة القتل العمد دون إدلاء أي سبب لارتكابه الجريمة، وكذلك الادعاء بالمرض.

وقد أكد ناشط سعودي، أن “السيدة نوف” كانت قد لقيت مصرعها يوم الأمس الخميس الموافق للرابع 4 من شهر مارس عام 2021، كانت معلمة وسيدة فاضلة، وذلك حسب ما قاله جيران الراحلة في تغريدات منتشرة اليوم علي تويتر.

أول من غرد من بالهاشتاق هو حساب “@manal000077” وقد كتب “الله يرحمها ويغفرلها ماتت وهي مظلومه يارب ارحمنا تكفون ارفعوا الهشتاق”، وجاء ذلك نقلاً عن موقع أول من غرد بالهشتاق.


“لا تُقتَل النساء من الغرباء، و لا من قُطّاع الطرق، و لا من اللُصوص، إنهن يُقتَلن من أكثر الناس قرباً و في أكثر الأماكن إطمئناناً للإنسان، يُقتَلن في غرفهن و مَنَازلهن.#نوف_السويط”

“#نوف_السويط يارب ترحمها برحمتك و تغفر لها ذنوبها و تثبتها يارب وقت الحساب و السؤال اللهم أروي قبرهاإنك أنت الكريم وأن ترحم ضعفهاو وحدتهاووحشتهاو تغفر لهاوأن تجعل دعائنا أنيسا لهُافي قبره”

“لم يستوصوا بِهن خيرًا يارسول الله، كسروا القوارير والأفئدة ، اللهم أرحمها برحمتك الواسعة وكنّ لها الرفيق الأعلى يـارب العالمين ..#نوف_السويط”

“#نوف_السويط رأى النبي صلى الله عليه وسلم في إحدى غزواته امرأة (من المشركين) مقتولة فغضب و قال ما كانت هذه لتقاتل ، و نهى عن قتل النساء و الصبية و كبار السن من الكفار ، بعيداً عن صخب النسويات، حقوق المرأة كفلها الإسلام، و العيب فيمن لا يطبق الإسلام، و القاتل يُقتل”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى